الصورة الرئيسية

أنت هنا

    .وفد روسي يزور جامعة تشرين ويلتقي ادارتها ويفتتح معرضا للتعريف بالجامعات الروسية

    تاريخ الخبر: 
    خميس, 10/18/2018

    عقد لقاء موسع بين ادارة جامعة تشرين وممثلي الجامعات الروسية البالغ عددها (11 ) ..تركز اللقاء على تعزيز علاقات التعاون العلمي بين جامعة تشرين والجامعات الروسية على مستوى الكادر التدريسي والبحثي والعلمي وايضا على مستوى الطلبة والدراسات العليا وفي مجال تبادل الزيارات واحداث برامج تعليم وتأهيل وتدريب وتحديث الاتفاقيات الموقعة بين الجانبين وكان الدكتور بسام حسن رئيس جامعة تشرين قد قدم عرض شامل لمنظومة عمل الجامعة واليات عملها وبرامجها الاكاديمية والتدريسية , كما أشار الدكتور حسن الى العلاقة التاريخية التي تربط الشعبين السوري والروسي لافتا الى ان هذه الزيارة ترجمة واقعية للعلاقات القوية بين البلدين ومعبرا عن رغبته الى ان ترقى العلاقة العلمية والثقافية بين جامعة تشرين والجامعات الروسية الى مستوى الطموح وعمق العلاقات الموجودة بين البلدين
    ..
    جاء هذا اللقاء في اطار تعريف الطلاب السوريين على الجامعات الروسية واختصاصاتها وطريقة التسجيل والحصول على الفيزا وكيفية الحصول على المنح الدراسية عبر المركز الثقافي السوري بدمشق..
    قدم ممثلو 11 جامعة روسية عرضا حول أبرز الكليات التي تضمها والبرامج التعليمية وآلية التسجيل فيها إضافة إلى الإجابة عن استفسارات الطلاب والمهتمين حول المنح الدراسية التي تقدمها والاختصاصات التي توفرها في المرحلتين الجامعية الأولى والدراسات العليا “الماجستير والدكتوراه” وذلك ضمن معرض للتعريف بالجامعات الروسية تحت عنوان “بالمعرفة نتحد” في المكتبة المركزية بجامعة تشرين
    وأكد رئيس جامعة تشرين الدكتور بسام حسن ان المعرض يتيح فرصة لتعريف الطلاب بالجامعات الروسية والدراسة فيها في اطار التعاون بين البلدين في مختلف المجالات ومنها التعليمي والبحثي مشيرا الى العمل المشترك وفتح افاق جديدة لتعزيز هذا التعاون.
    ولفت الدكتور فاديم زايتشكف مدير المركز الثقافي الروسي في بيروت والمشرف على المركز بدمشق إلى أن روسيا تقدم سنويا حوالي 500 منحة دراسية للطلاب السوريين في إطار التعاون العلمي السوري الروسي مؤكدا حرص بلاده على مساعدة الشعب السوري الصديق في إعداد كوادر بشرية من أجل إعادة الإعمار وذلك من خلال تنفيذ مشاريع تعاون بين الجامعات الروسية والسورية..
    يذكر أن الجانب الروسي قدم في آذار الماضي 500 منحة دراسية للطلاب السوريين في المرحلتين الجامعية الأولى والدراسات العليا في مختلف الاختصاصات المتوافرة في الجامعات الروسية للعام الدراسي 2018-2019.
    وتضمنت المنح إعفاء من الرسوم الدراسية وراتبا شهريا وإقامة في السكن الجامعي بالشروط المتساوية المطبقة على الطلاب الروس الذين يدرسون على حساب الميزانية الفيدرالية إضافة إلى سنة دراسية كاملة لتعلم اللغة الروسية في الكليات التحضيرية للجامعات لا تدخل في مدة الدراسة